النائب محمد حمزة: عيد الشرطة يوم للعزة والكفاح الوطني

[ad_1]

هذه المناسبة الغالية تؤكد بصدق أغلى معاني التقدير والاعتزاز لرجال الشرطة البواسل الذين لا يدخرون جهدا ويضحون بكل غال ونفيس لحماية مقدرات الوطن وحماية أمنه واستقراره.

ووجه حمزة، في بيان له اليوم، التحية لأرواح الشهداء الأبرار الذين وهبوا أرواحهم من أجل مصر وسطروا بدمائهم عهدا جديدا مشرقا، وتحيه لأسر شهداء الوطن الذين نستلهم منهم الوفاء والإصرار، مؤكدا أن تضحيات رجال الشرطة المصرية حققت استقرار المجتمع، وتحارب الجريمة بمختلف أنواعها بكل حزم وهي أمور يقدرها الشعب المصري كله.

وأوضح عضو مجلس الشيوخ، أن عيد الشرطة هو يوم للعزة والكفاح الوطني الذي يجسد أروع مشاهد البطولة والتضحية والتحام الشرطة والشعب بمدينة الإسماعيلية ضد مقاومة الاحتلال الانجليزي وسقوط الشهداء من رجال الشرطة والشعب ليصبح عيدا للشرطة ورمزا للتضحية والفداء.

واختتم حمزة، أن “الشرطة المصرية والقوات المسلحة لا تدخران جهدا لتأمين أرواح المواطنين مهما كانت التكلفة أو النيجة، ودائما ما تفشل محاولات الإيقاع بين الشرطة والشعب لأنهما يدا واحدة”.



[ad_2]

المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق