الإسماعيلى يواصل البحث عن موارد من أجل حل أزمة وقف القيد


يواصل مجلس إدارة نادى الإسماعيلى برئاسة المهندس نصر أبو الحسن، البحث فى كل الاتجاهات من أجل تدبير المبالغ المطلوبة، لحل أزمة وقف القيد الذى يعانى منها الفريق فى الفترة الحالية.


ويحاول مجلس الإسماعيلى التواصل مع كل اللاعبين والمدربين الأجانب الذين لهم مستحقات سابقة لم يحصلوا عليهم من أجل الوصول لاتفاق بشأن تخفيضها وتقسيطها من أجل رفع وقف القيد وتدعيم صفوف الدراويش فى يناير المقبل.


ومن جانبه أكد حمد إبراهيم المدرب العام لفريق الإسماعيلى، أن مجلس إدارة ناديه بقيادة نصر أبو الحسن يعمل على قدم وساق، لحل أزمة رفع إيقاف القيد، خلال الأيام القليلة المقبلة، من أجل تدعيم الفريق الأول لكرة القدم بصفقات مميزة، خلال فترة الانتقالات الشتوية.


وقال مدرب الإسماعيلى خلال تصريحات إذاعية: “نعمل على حل مشكلة القيد بالاعتماد على المجموعة اللى متواجدة معانا حاليا، من اللاعبين لحل هذه الأزمة وعدم التأثير بشكل كامل على الفريق”.


وقال حمد إبراهيم: “كلمة رفع القيد البعض يراها سهله لكن ورآها الكثير، ومسئولو الإسماعيلى بدأوا فى التحرك من أجل حل أزمة القيد، قبل الانتقالات الشتوية المقبلة، حتى يتمكن النادى من إبرام صفقات جديدة، خلال الميركاتو الشتوى المقبل”. 



المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق