علماء روس: تطوير هوائيات لإنترنت الأشياء تعتمد بالكامل على المكونات المحلية

[ad_1]


ابتكر المتخصصون من جامعة “بطرسبورج” الروسية الحكومية الكهروتقنية هوائيات منخفضة التكلفة للأجهزة الرقمية في إطار إنترنت الأشياء.


وأشارت الأستاذة المساعدة في قسم الأسس النظرية لهندسة الراديو للجامعة ” ليوبوف ليوبينا” حسبما ذكر موقع روسيا اليوم الثلاثاء إلى أن أنظمة الاتصالات المبتكرة تعتمد بالكامل على مكونات روسية وستساعد في ضمان عملية استبدال الواردات بمنتجات محلية الصنع في هذا المجال المهم.


 


وقالت:” لقد قمنا بتطوير عدد من النماذج الأولية للهوائيات المجسمة في النطاق W (75-100 جيجاهرتز) والتي من المتوقع استخدامها مستقبلا في الأنظمة متعددة المشتركين، وعلى سبيل المثال، في تطبيقات إنترنت الأشياء”.


 


وأضافت أن الأجهزة تتميز عن مثيلاتها الموجودة باستخدام تقنيات إنتاج رخيصة، فضلا عن توفر المكونات محليا،وأن الإنتاج واسع النطاق لأجهزة الاتصالات يعد أمرا ضروريا من أجل تشغيل العناصر داخل نظام إنترنت الأشياء الكبير،وغالبا ما يعتمد المصنعون الروس في هذا الصدد على الأجهزة الأجنبية الصنع،مما يخلق مخاطر على تشغيل الأنظمة الحيوية.


 


وكانت شركة” PLANAR ” من مدينة تشيليابينسك الروسية المصنعة للمعدات الإلكترونية شريكا صناعيا في العمل على تحقيق المشروع،وقدمت أنظمة قياس محلية الصنع لاختبار الهوائيات في ظروف مختلفة.


 


وأظهرت الاختبارات التى أجريت على نطاق ترددي واسع أن الهوائيات تصلح عمليا للاستخدام في مختلف المجالات، سواء كان في الصناعة أو في قطاع الخدمات، وهذا الابتكار ليس له أهمية عملية من جهة استبدال الواردات في الصناعة، فحسب بل ويهدف إلى حل مشكلة علمية مهمة،ومع نمو حجم البيانات المرسلة في البيئات الحضرية،يتم إتقان ترددات اتصالات جديدة، وخاصة في نطاق 75-110 جيجا هرتز.

[ad_2]

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top