أخلاقنا الجميلة.. الرحمة من أهم 6 نصائح مهمة علميها لابنك قبل تربية حيوان أليف بالمنزل

[ad_1]


كثير من الأبناء يحبون تربية الحيونات الأليفة في البيت، وخاصة الكلاب والقطط، ولكن على كل أم قبل أن تشترى لطفلها حيوان الصغير أن تنصحه أن يكون أكثر رحمة بالحيونات. 


ويبجب على الأم أن تتحدث معه عن مسئولية رعايته اليومية التي تتطلب جهد من الطفل، وفقًا لأخلاقنا الجميلة، وموقع”canr“.


المسئولية


يمكن للأطفال التي تزيد أعمارهم على 5 سنوات أن يتحملوا مسئولية صغيرة مناسبة لأعمارهم، وخاصة لو كانت مسئولية حيوان صغير، أما الأطفال الأصغر سنًا فيجب على الأم مراقبة تعامل ابنها مع الحيوان الصغير، وفي كل الأحوال يجب مراقبة الأهل لأطفالهم أثناء تعاملهم مع أى حيوان أليف داخل البيت أو خارجه.


الثقة


الحيوان الأليف يقدم لصاحبه كل الدعم غير المشروط عندما يكون حزين أو غاضب أو مستاء ما يعّلم الطفل الرحمة بالحيوان الأليف، وأيضًا بناء الثقة في بين الطفل والحيوان.


الرحمة


عندما يعتنى الطفل بالحيوان الأليف يتعلم كيف يكون لطيف مع الآخرين، بسبب تلبية احتياج صديقه الحيوان الصغير الذى لا يتحدث، ولكنه يهتم به طوال الوقت دون أن يطلب منه ذلك.


الاحترام


اللمس اللطيف للحيوان الأليف يجعل الطفل يتعلم الحدود مع الآخرين، فيحترم الحيوان وقت تناوله الطعام وعند حصوله على النوم، وينمى لدى الطفل احترامه الآخرين كما يعتنى بصديقه الأليف.


صفة الوفاء


الحيوانات الأليفة مخلصة إلى أقصى درجة، وهو مثال رائع يتعلمه الطفل في معاملاته مع الآخرين.


النشاط البدنى


يعتبر المشى الكثير مع الحيوان الأليف والركض خلفه ورمى الكرة له تمارين أكثر من رائعة لتقوية جسد الطفل بشكل غير مباشر، مما يجعله قوى ورياضى منذ نعومة أظافره.


تربية الحيوانات الأليفة
قطة أليفة
قطة أليفة


 

كلب
كلب


 

[ad_2]

المصدر

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق